معاناة مورينيو أمام تشيلسي تتفاقم بخسارة مانشستر

...

العامل – جرائد

تفوق أنطونيو كونتي على جوزيه مورينيو للمرة الثانية هذا الموسم إذ فاز تشيلسي 1-صفر على مانشستر يونايتد في ستامفورد بريدج ليتأهل للدور قبل النهائي لكأس الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم.

وكان هدف نغولو كانتي في الدقيقة 51 كافيا لفريق كونتي، الساعي للفوز بثنائية من الألقاب هذا الموسم، لتخطي مقاومة يونايتد بعدما عانى الفريق الضيف من نقص عددي إثر طرد أندير هيريرا في الدقيقة 35 بعد حصوله على بطاقتين صفراوين لارتكابه مخالفتين بحق إيدن هازارد.

وافتقد يونايتد، الذي يواجه روستوف الروسي في دور 16 بالدوري الأوروبي الخميس المقبل، جهود زلاتان إبراهيموفيتش الموقوف ووين روني المصاب ولم يشكل أي خطورة على منافسه بعدما سجل كانتي الهدف الأول بتسديدة منخفضة دقيقة.

وكان مورينيو قد تعرض لهزيمة مذلة 4-صفر أمام ناديه السابق في الدوري الإنجليزي الممتاز أكتوبر تشرين الأول الماضي، في عودته الأولى لستامفورد بريدج منذ إقالته الموسم الماضي، وتجرع الهزيمة الثانية بينما هتفت جماهير تشيلسي السعيدة باسم خليفته كونتي.

ووصل إحباط مورينيو لدرجة الغليان في بعض الأوقات وتدخل الحكم للفصل بين البرتغالي والايطالي كونتي بعد تبادل للكلمات الغاضبة بعد فترة وجيزة من طرد هيريرا.

وكان بوسع تشيلسي زيادة غلته رغم أن يونايتد حامل اللقب سنحت له عدة فرص واقترب للغاية من إدراك التعادل في الشوط الثاني عندما تصدى الحارس تيبو كورتوا لتسديدة ماركوس راشفورد.

وسيواجه تشيلسي منافسه توتنهام هوتسبير بينما سيصطدم أرسنال بمانشستر سيتي في الدور قبل النهائي الذي يقام على استاد ويمبلي يومي 22 و23 أبريل نيسان المقبل.